سجن الأرقام لسامي الشافعي، أوّل فيلم قصير ليوتيوبر عربي، يبث في قاعات السينما

سامي الشافعي، صانع المحتوى التونسي، الحائز على جائزة أفضل إخراج في برنامج سديم لصناع المحتوى في العالم العربي، يخوض أوّل تجربة اخراجية لفيلم قصير تم عرضها في قاعات سينما Pathé في تونس و سوسة، قبل النشر على قناته على اليوتيوب. 

الفيلم يعالج مدى تأثير السوشيال ميديا على الصحة النفسية والجسدية وسجن الأرقام الذي يعيش داخله صناع المحتوى و رواد السوشيال ميديا.

عديدة هي التساؤلات حول تأثير مواقع الاتصال الاجتماعي في حياة الفرد، فقد أصبحنا اليوم رهينة سجن السوشيال ميديا، نتواجد  بين الإنتاج والاستهلاك تحكمنا سياسة الأرقام.

 خوارزميات هذه التكنولوجيا تحكم تصرفاتنا وعواطفنا، وتجعلنا داخل سجن افتراضي يدفعنا للتساؤل، هل سنتخلص يوما  من سجن السوشيال ميديا؟ ومع التطور الرقمي، كيف سيكون شكل حياتنا مستقبلا ؟ إلى أيّ مدى سيكون وقع هذا الإدمان خطرا؟

تجربة الفيلم القصير، أراد من خلالها سامي الشافعي لفت الانتباه نحو هذه التساؤلات و حول هذا التحول المجتمعي في طريقة التعامل مع المحتوى الرقمي.

هي تجربة أولى، لعرض سينمائي لفيلم قصير من إخراج صانع محتوى عربي قامت بدعمها الستارتاب التونسية TAWA Digital Talents لتفتح المجال لتجارب أخرى للارتقاء بجودة صناعة المحتوى.

 

 

 

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *